محلي

النقابة الجزائرية للشبه الطبي يحتجون أمام مستشفى محمد بوضياف بالبويرة

للمطالبة بايفاد لجنة تحقيق 

 

نظمت صباح اليوم النقابة الجزائرية للشبه الطبي بمدينة البويرة وقفة إحتجاجية أمام مقر مستشفى محمد بوضياف بعاصمة الولاية للمطالبة بايفاد لجنة تحقيق للوقوف على نشاط لجنة الخدمات الإجتماعية  ، التي اتهموها بالتوزيع الغير العادل و الغير المنصف  في تقديم الإعانات و مختلف الخدمات التي يستفيد منها العمال.

حيث رفع ممثل النقابة عدة مطالب يشكوا منها العمال خاصة وعلى رأسها سوء تسيير الخدمات الإجتماعية التي قامت بتوزيع حوالي 287 مليون سنتيم على 62 عامل بطريقة المحسوبية و المحابات  دون مراعاة و احترام القوانين المعمول بها ، وهو ما أثار استياء العمال ، مطالبين من الجهات المعنية باسترجاع الأموال المقترضة ، وفتح لجنة تحقيف حول نشاط اللجنة التي انتهت عهدتها شهر أكتوبر المنصرم، وكذا المطالبة بنشر التقرير المالي لسنوات الثلاث الماضية للعمال ، وكما أضاف ممثل النقابة عن عدم القيام و اتخاذ اللجنة الإجراءات اللازمة من تسديد القيمة المالية المقترضة ، كون هناك بعض العمال استفادوا بقرضين متتاليين الذي حال دون تسديدها ، ناهيك من استفادة بعض أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية حسب ممثل النقابة من عدة  مزايا مالية .
و من جهته رئيس اللجنة أكد أن القانون لا يمنع من استفادة القروض مرتين ، و مضيفا أن اللجنة قامت بتوزيع الأموال بكل شفافية و أن عملية  استرجاع أموالهم من صلاحيات لجنة التسيير المالي.
أمال ع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق