دولي

ماكرون يرفض الإعتراف بالجرائم الإستعمارية لفرنسا

واصل الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، تعنّته برفض اعتراف بلاده بالجرائم الإستعمارية المرتبكة في إفريقيا، وذلك خلال مؤتمر القمة الأفريقي الفرنسي الجديد المنعقد بمدينة مونبيلييه.

واعتبر الرئيس الفرنسي، خلال مؤتمر الذي يهدف لإلقاء نظرة جديدة على العلاقة بين إفريقيا وفرنسا، أن الإعتذار لن يحل المشكلة والمهم هو الإعتراف الذي يقود إلى الحقيقة من خلال عمل المؤرخين، رافضا بذلك فكرة الإعتذار عن الجرائم التي ارتكبتها فرنسا خلال استعمارها لإفريقيا.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق