في الواجهةمحلي

الطريق السيار لتيزي وزو: استئناف الأشغال السنة المقبلة

ستستأنف اشغال انجاز الطريق السيار لتيزي وزو مطلع العام المقبل 2023 ، وفق ما كشف عنه اليوم الاثنين الرئيس المدير العام للوكالة الوطنية للطرق السريعة، محمد خالدي، الذي تأسف إزاء “التأخر المسجل في تحقيق هذا المشروع”.

ولفت خالدي لدى زيارته لموقع المشروع رفقة السلطات المحلية إلى “بطء” وتيرة أشغال انجاز المشروع الذي يوجد الآن في حالة توقف، إلى جانب “نقص الموارد البشرية والمادية الضرورية لاستكماله” كما أضاف.

وصرح في حديثه مع رئيس مجمع المؤسسات التركية، المكلف بإنجاز المشروع، أن “الوسائل المجندة في الميدان ضعيفة مقارنة بحجم المشروع”، داعيا هذه الأخيرة إلى “تعزيز الموقع بوسائل أكبر”.

و بعد أن أكد أن مواصلة أشغال هذا الطريق السريع مرهونة بإعادة تقييم تكلفة المشروع، كشف خالدي عن إدراج طلب بإعادة تقييم تكلفة المشروع لدى وزارة المالية بهدف تسوية المشاكل المالية التي يواجهها.

كما أوضح أن عملية إعادة التقييم ستسمح ب”تسوية مشكل المعارضات العالقة نهائيا”، لافتا إلى وجود “60 عائلة على مسار المشروع، في انتظار ترحيلها، و التي تطالب بإعادة إسكانها”.

وتم إطلاق المشروع عام 2014، و يتعلق الأمر بالطريق السريع الذي سيربط ولاية تيزي وزو بالطريق السيار شرق-غرب، على مستوى بلدية الجباحية بولاية البويرة على مسافة 48 كلم.

و توقف المشروع لعدة مرات لأسباب مختلفة متعلقة أساسا بقلة الموارد المالية و مشكل العائلات التي يجب ترحيلها اضافة الى الاجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا.

وسيعبر هذا الطريق ولاية تيزي وزو على مسافة 36 كلم، من ضمنها 25 كلم من الطرق الثانوية و 7 محولات والعديد من المنشآت الفنية منها 16 جسرا ونفقين اثنين.

م.و

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق